رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
دوري الأمم الأوروبية
21:45
ألمانيا
هولندا

قبل نهائى إفريقيا.. أهلى وترجى 2012 أين هما الآن؟

الخميس 08/نوفمبر/2018 - 09:12 م
الكابتن
عبد الرحمن بدر
طباعة

يحل الأهلي ضيفًا على نظيره الترجي التونسي غدًا في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا.


الأهلي يلعب ضد الترجي على ملعب رادس في التاسعة مساءً.


وغابت مواجهات الفريقين عن المباريات النهائية لمدة 6 سنوات بعد نهائي نسخة 2012 من البطولة، والتي فاز الأهلي بها، بنتيجة 3-2 في مجموع اللقاءين.

ويرصد «الكابتن» مصير تشكيل الفريقين الذي شارك بتلك المباراة.. وأين ذهبوا؟

البداية مع الأهلي، الذي لعب بتشكيل مكون من شريف إكرامي في حراسة المرمى، وهو ما زال لاعبًا في الفريق حتى الآن، لكنه يجلس بديلًا لمحمد الشناوي، الحارس الأول الحالي.


وفي خط الدفاع لعب أحمد فتحي، ما زال هو الآخر لاعبًا في الفريق، ولكنه يغيب عن المباراة للإصابة، بجواره وائل جمعة، اعتزل كرة القدم بعد عامين من البطولة تحديدًا في عام 2014، ومحمد نجيب، الذي ما زال لاعبًا بالأهلي، ولكنه يغيب أيضًا للإصابة، أما في مركز الظهير الأيسر فلعب أحمد شديد قناوى، والذي يلعب حاليًا لصفوف فريق الإنتاج الحربي.

بوسط الملعب، شارك حسام عاشور، ويلعب حتى الآن في صفوف الفريق، وبجواره حسام غالي، اعتزل كرة القدم بنهاية الموسم الماضي، ويشغل منصب منسق قطاع الكرة بالأهلي، وعبدالله السعيد، ويلعب حاليًا لصالح فريق أهلي جدة السعودي، ووليد سليمان الذي ما زال يلعب لصفوف الأهلي أيضًا حتى الآن، وشارك في المباراة الماضية رفقة عاشور.


أما في خط الهجوم شارك محمد ناجي جدو، والذي يلعب حاليًا لصالح فريق الجونة، والسيد حمدي، ويلعب ضمن صفوف فريق الترسانة بالدرجة الثانية.



شارك من دكة البدلاء كل من: محمد أبوتريكة، والذي اعتزل كرة القدم في يناير 2014، ورامي ربيعة، الذي ما زال يلعب للأهلي، ولكنه يعاني من الإصابة، ودومنيك دا سيلفا، ويلعب لنادي ساي جون الفيتنامي.

على الجانب الآخر، الترجي دخل المباراة بتشكيل مكون من: معز بن شريفية في حراسة المرمى، وهو ما زال حارسًا للفريق حتى الآن ولعب مباراة الذهاب، ومن المنتظر أن يشارك أيضًا في الإياب.

خط الدفاع: شاكر الزواغي، ليس متعاقدًا مع أي نادي في الوقت الحالي، منذ رحيله عن نادي خور فاكان الإماراتي، وبجواره وليد الهشري، ويلعب حاليًا لفريق الاتحاد الرياضي المنستيري، بجواره محمد بن منصور، الذي يلعب لفريق نواذيبو الموريتاني، وفي مركز الظهير الأيسر خليل شمام، الذي ما زال يلعب أيضًا لصالح الترجي، وشارك في مباراة الذهاب.

أما بخط الوسط جاء خالد المولهي، فاعتزل كرة القدم بنهاية موسم 2013-2014، من فريق الترجي وبجواره حسين الراقد، اعتزل كرة القدم في الموسم الماضي.

أمامهم كريم العواضي، ويلعب حاليًا لصالح فريق النجم الرياضي الساحلي، وبجواره وجدي بوعزي الذي اعتزل كرة القدم في نهاية موسم 2015-2016، وعلى الجانب الآخر يوسف المساكني، ويلعب حاليًا لصالح فريق الدحيل القطري.

أما في مركز المهاجم الصريح، فلعب يانيك ندجينج، ويلعب لصالح نادي إف سي نيمان جرودنا.

وشارك من دكة بدلاء الترجي إيهاب المساكني، الذي يلعب حاليًا للنجم الرياضي الساحلي، ويوسف البلايلي الذي ما زال يلعب للترجي، وشارك في مباراة الذهاب، وخالد عياري، الذي يلعب حاليًا لنادي روديز الفرنسي.