رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
الدورى المصرى
22:00
الأهلي
الإسماعيلي
الدورى المصرى
22:00
بيراميدز
النجوم

مصر تحقق البرونزية فى البطولة العربية لناشئى وسيدات الجولف

الأحد 18/نوفمبر/2018 - 10:33 ص
الكابتن
سعد البسيونى
طباعة

حققت مصر الميدالية البرونزية والمركز الثالث فى البطولة العربية للجولف للناشئين والسيدات، التى اختتمت فعالياتها بمدينة "الدار البيضاء" بالمغرب، بمشاركة 12 دولة عربية.

 

وأحرز الميدالية الذهبية منتخبنا الواعد تحت 15 عامًا، المكوّن من إبراهيم الجزايرلى، محمد أبوالعلا وإسماعيل أبوالعطا، ومنتخب السيدات المكوّن دينا أبوالعلا وآمال صالح وفيروز حافظ، بينما جاء منتخبنا تحت 18 عامًا بالمركز السادس.

 

وفرض أصحاب الأرض أسود الأطلسي المغاربة سيطرتهم التامة على المنافسات فى المراحل الثلاث وتوّجوا باللقب وبجدارة تحت 15 و18 عامًا للناشئين والسيدات.

 

وبات المغاربة هم سوبر بطولات العرب فى عام 2018، بعد سيطرتهم على كل المنافسات للكبار والناشئين رجال وسيدات، وهو نتيجة طبيعية للدعم الكبير المادى والفنى الذى تلقاه اللعبة بالمغرب، خاصة فى ظل ترأس شقيق الملك المغربى اتحاد الجولف بالمملكة.

 

من جانب آخر، تسلّم رئيس البعثة المصرية بالمغرب إبراهيم راتب، علم البطولة العربية للناشئين والسيدات التى ستقام فى مصر، نهاية شهر أكتوبر من العام المقبل، من الأمين العام للاتحاد العربي عادل الزرعوني والمدير التنفيذى للاتحاد المغربي مصطفى الزين.

 

ومن جهته، أكد عضو مجلس إداراة الاتحادين العربى والمصرى للجولف تيمور أبوالخير، أن حصول منتخب تحت 15 عامًا على المركز الثالث، كان مُفاجئًا لاسيما أن لاعبينا هم الأصغر سنًا فى تلك المرحلة.

 

قال أن هذا الفريق يمثل مستقبل الجولف المصرى، وسيكون له شأن كبير مع عدد آخر من اللاعبين فى نفس المرحلة السنية أو أقل.

 

وأشار إلى أن إعداد هذا الفريق لبطولة العام المقبل التى تستضيفها مصر، سيبدأ عقب العودة من المغرب مباشرة.

 

وأوضح أن حصول منتخب السيدات على المركز الثالث طبيعى، فالمنافسة على المركزين الأول والثانى انحصرت بين المغرب البطل والوصيف تونس، ولم يكن هناك منافس لمصر على المركز الثالث، بينما متتخب تحت 18 عامًا ابتعد عن منصة التتويج بفارق عشر ضربات بينه وبين صاحب المركز الثانى.

 

وأضاف أن رياضة الجولف فى تطور دائم وتحتاج إلى ضرورة الاحتكاك المستمر من أجل اكتساب الخبرات والقدرة على المنافسة فى البطولات الدولية، وهو ما تم التركيز عليه فى الفترات الماضية مع اللاعبين الصاعدين وسنجنى ثماره قريبًا.