رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
دوري أبطال أوروبا
22:00
ليفربول
نابولي
دوري أبطال أوروبا
22:00
برشلونة
توتنهام
دوري أبطال أوروبا
22:00
إنتر
آيندهوفن
دوري أبطال أوروبا
22:00
النجم الأحمر
باريس سان جيرمان
دوري أبطال أوروبا
22:00
كلوب بروج
أتلتيكو مدريد
دوري أبطال أوروبا
22:00
موناكو
بروسيا دورتموند
الدورى المصرى
17:00
وادي دجلة
الإنتاج الحربي
كأس العرب للأندية للأبطال
21:00
الرجاء الرياضي
الإسماعيلي

أهمها محمد صلاح.. 3 أسباب تمنح ليفربول الأفضلية على باريس سان جيرمان

الإثنين 26/نوفمبر/2018 - 03:09 م
الكابتن
عبد الرحمن بدر
طباعة

يحل فريق ليفربول الانجليزي، ضيفًا على نظيره باريس سان جيرمان الفرنسي في الجولة الخامسة من دور المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا، بعد غدٍ الأربعاء.

باريس سان جيرمان يدخل المباراة  باحتمالية غياب نجميه البرازيلي نيمار دا سيلفا، والفرنسي كيليان مبابي، بداعي الإصابة.

ويرصد «الكابتن» 3 أسباب ترجح كفة ليفربول على باريس سان جيرمان.

تألق محمد صلاح

الدولي الوطني، استطاع العودة مرة أخرى للتسجيل مع ليفربول، ودخل مجددًا في سباق هدافي البطولة، بعد وصوله للهدف رقم 7 في الدوري.


محمد  صلاح شارك بـ13 هدفا في 18 مباراة لعبها هذا الموسم مع ليفربول في كل البطولات.

الانتقادات طالت صلاح طوال الفترة الماضية في ظل هبوط مستواه وابتعاده عن التسجيل، ولكن بعد عودته مرة أخرى كل شيء أصبح يسير بشكل طبيعي.

صلاح أخرج ليفربول من مأزق مباراة واتفورد في الجولة الـ13 بالدوري الانجليزي، بعد أن سجل أول هدف للفريق.

كما يرغب الدولي الوطني في زيادة عدد أهدافه في دوري أبطال أوروبا للمنافسة على لقب الهداف ومساعدة الريدز أيضًا للتأهل.

اللامركزية 

 خطة ليفربول في الفترة الأخيرة أصبحت تعتمد بشكل كبير على اللامركزية بين ثلاثي الهجوم، وتبادل المراكز وهو ما يصعب مهمة الدفاع، إلى جانب السرعات التي  يمتاز بها هجوم الريدز.

ليفربول في الموسم الماضي كان يعتمد على اللامركزية بشكل كبير، وظهر ذلك في اختراقات صلاح لعمق الملعب بدلًا من فيرمينو، وهبوط فيرمينو إلى وسط الملعب لصناعة اللعب.

روبرتو فيرمينو أيضًا سيكون إحدى الأزمات التي ستواجه باريس سان جيرمان نظرًا لهبوطه إلى منتصف الملعب في حالة فقد فريقه الكرة ومساندة ثلاثي وسط الملعب لتتحول الخطة إلى 4-4-2، وتكتمل المعادلة في وسط الملعب بأربعة لأربعة.

دكة البدلاء

النادي الإنجليزي يمتلك مجموعة من اللاعبين على دكة البدلاء بإمكانهم قلب مجريات المباراة، وكذلك تنويع الأداء الهجومي للفريق بين الأجنحة وعمق الملعب.

على سبيل المثال، شاكيري يجيد اللعب في أكثر من مركز كصانع الألعاب والجناح، بالإضافة إلى تقديمه الأدوار الدفاعية في وسط الملعب.

ونابي كيتا يلعب في مركز وسط الملعب الارتكاز، وكذلك يقوم بأدوار تنظيم الهجمات للفريق في المساحة خلف المهاجمين، وكذلك ضبط إيقاع اللعب ومنح الفريق الفرصة للسيطرة على الكرة والاستحواذ.