رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
كوبا أمريكا
01:00
أوروجواي
اليابان

تحليل.. كيف حول صلاح وكلوب ليفربول إلى قمة البريميرليج؟

الأربعاء 02/يناير/2019 - 11:34 ص
صلاح وكلوب
صلاح وكلوب
سيف الحسيني
طباعة
لا شك أن محمد صلاح لاعب المنتخب الوطني المحترف ضمن صفوف ليفربول الإنجليزي، يعيش من جديد أوقات تألقه مع الريدز الذي عاشها الموسم الماضي وتألق بإحراز 32 هدفًا في أولى مواسمه.

هذا الموسم صلاح دخل بشكل مغاير في الأداء نوعًا ما وظل لعدة مباريات دون تسجيل أهداف وظهر عليه التأثر بإصابته في الكتف في نهاية الموسم الماضي أمام ريال مدريد الإسباني في نهائي دوري أبطال أوروبا.

إلا أن صلاح عاد بقوة مؤخرًا وبات يصارع على هدافي البطولة من جديد ويحتل وصافة الهدافين بـ13 هدفًا بفارق هدف عن المتصدرين بيير إيمريك أوباميانج مهاجم أرسنال وهاري كين نجم السبيرز.

شبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية، سطلت الضوء اليوم في تقرير لها قبل قمة الجولة الـ21 بين ليفربول ومانشستر سيتي غدًا الخميس على عودة صلاح في التألق سريعًا بعد الانتقادات التي نالها في بداية الموسم.

وأضح التقرير أن الألماني يورجن كلوب المدير الفني للريدز كان له سبب كبير في عودة صلاح للتهديف من جديد واستعادة مستواه المعهود بعد أن حوله في الكثير من المباريات من جناح صريح على الرواق الأيمن إلى مهاجم صريح أو رقم "9" بلغة كرة القدم.

وأكمل التقرير، أن اتجاه صلاح لمركز قلب الهجوم جعل لروبيرتو فيرمينو حرية الحركة من خلفه بجانب شيردان شاكيري الوافد الجديد والذي يتألق مؤخرًا وجعل بينه وبين الثلاثي الأمام ماني وفيرمينو وصلاح تجانس رائع.

تحول صلاح إلى الأمام جعل ليفربول يستحوذ على الكرة في مناطق الخصم بنسبة كبيرة للغاية وجعل فرص تهديفهم كبيرة أمام المرمى، وهذا ما أوضحه التقرير في النقاط التالية  وبالأرقام التي جعلت صلاح يتصدر المشهد بشكل كبير في النصف الأول من البريميرليج وجاءت كالآتي:

1/ صلاح يتواجد في المركز الثاني كأكثر اللاعبين صناعة للفرص في اللعب المفتوح بـ 38 مرة، بجانب إنه يحتل نفس المركز في الأكثر صناعة للفرص أيضًا بـ 12 محاولة.

2/ صلاح في المركز الأول للاعب المتوقع أن يصنع هدف محقق بمعدل 5.59، كما إنه الأكثر في لمسًا للكرة داخل مناطق الخصم في الدوري بـ 161 لمسة وتمكن من المراوغة في 40 مرة يحتل بها المركز الخامس.

وبات صلاح هو الأول في الفوز بالكرات داخل الثلث الأخير للملعب بـ20 مرة، أكثر من أي لاعب آخر مما يعكس دوره الكبيرة مع الفريق.

وواصل التقرير كلامه، بأن ما يؤكد هذا الكلام هو مباراة أرسنال الأخيرة في الدوري والذي اكتسح فيها ليفربول الجانرز بخماسية مقابل هدف وحيد، والتي لمس فيها الكرة صلاح الكرة أكثر من أي مباراة في البريميرليج هذا الموسم.


وأنهى التقرير كلامه، بإحصائية أكدت سلامة صلاح بنسبة 100% من إصابته في الكتف بعد أن أصبح أكثر لاعبي ليفربول ركضًا في شهر ديسمبر الماضي بـ122 بسرعة 34 كيلومترا في الساعة الواحدة.


ads
ads
ads