رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
الدوري الأوروبي
20:00
أرسنال
باتي بوريسوف
الدوري الأوروبي
20:00
نابولي
زيوريخ
الدوري الأوروبي
22:00
إنتر
رابيد فيينا
الدوري الأوروبي
22:00
تشيلسي
مالمو
الدورى المصرى
15:00
بتروجت
الإنتاج الحربي

نجم الريال السابق: ليفربول مُرشحًا للفوز بدوري الأبطال.. وزيدان أكثر تأثيرًا من رونالدو

الإثنين 11/فبراير/2019 - 01:23 م
زيدان ورونالدو
زيدان ورونالدو
ريهام أسامة
طباعة

يرى كلارنس سيدورف، نجم ريال مدريد وآياكس وإنتر وميلان السابق، أن فريق ليفربول أحد المُرشحين للفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، كما أشار إلى أن كريستيانو رونالدو كان "ملكًا" في مدريد، ولكن تأثير رحيل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان عن الريال كان أكبر من رحيل البرتغالي إلى صفوف يوفنتوس.

 

وسبق لسيدورف اللعب في العديد من كبار الأندية الأوروبية، كما فاز بلقب دوري أبطال أوروبا رفقة 3 أندية مختلفة هي آياكس أمستردام في عام 1995، وريال مدريد في 1998، وميلان في عامي 2003-2007.

 

ونشرت صحيفة «ماركا» الإسبانية تصريحات سيدورف، قائلًا: "اثنان من الفِرق اللاتي لعبت لهما متواجدين في دوري الأبطال وسيواجهون بعضهما، هما ريال مدريد ضد آياكس".

 

وأضاف: "بالتأكيد أميل لفوز ريال مدريد؛ لأنهم الأبطال بسبب الخبرة التي يمتلكونها في البطولة، لكن هذا لا يعني أنهم سيحصلون على نسبة فوز 100٪".

 

وتابع: "ريال مدريد سيواجه خصمًا لم يصل إلى المراحل النهائية من البطولة منذ عدة سنوات، آياكس بإمكانه التغلب على مدريد؛ لأن الملكي كان يفوز لعدة سنوات، الأمر الذي قد يؤثر على الحافز لديهم، ولكن عندما يلعب الميرنجي في دوري الأبطال ، فهو دائمًا يكون مميز".

 

وبسؤاله عن هبوط أداء ريال مدريد بعد رحيل رونالدو إلى يوفنتوس،اوضح: "كريستيانو كان ملكًا في مدريد، وكان سببًا في نسبة كبيرة من أهداف الفريق".

 

وواصل: "إذا كان كريستيانو مازال في ريال مدريد، لكان لدى الفريق ثقة أكبر في نفسه، لكنني لا أعتقد أن النتائج ستختلف كثيرًا".

 

وأكد: "أعتقد أن رحيل المدرب زين الدين زيدان كان تأثيره أكبر؛ لأن منهجية العمل قد تغيرت بالكامل".

 

وعن الأفضل بين ميسي ورونالدو، قال: "سيطر كلاهما على الساحة العالمية في العقد الأخير، كل منهما له طريقته الخاصة".

 

وأكمل: "ميسي يلعب بأسلوبه الخاص في كرة القدم ، وكريستيانو مختلف تمامًا، كلاهما لا يزال حاسمًا بطريقته الخاصة في اللعب، هم أبطال غير عاديين".

 

وبسؤاله عن المرشح الأقرب للقب دوري الأبطال هذا الموسم، قال: "ربما يكون الوقت مبكرًا لتوقع هوية الفائز، ربما يصبح ليفربول أحد المُرشحين رغم بدايته غير الجيدة، إلا أنه يحقق أداءً جيدًا في البريميرليج، أيضًا يمكن أن يصل يوفنتوس إلى النهائي".

 

وأتم: "هناك قائمة طويلة من المباريات التي سيخوضونها أمام فِرق قوية بإمكانها التنافس هي الأخرى".

 

ويستعد نادي روما الإيطالي مواجهة نظيره بورتو البرتغالي، فيما يلتقي مانشستر يونايتد الإنجليزي بنظيره باريس سان جيرمان الفرنسي، في تمام العاشرة مساء غد الثلاثاء، ضمن منافسات دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا.