رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
الدوري الإيطالي
20:30
يوفنتوس
أتلانتا
الدوري الإيطالي
20:30
نابولي
إنتر
الدوري الإسباني
12:00
ريال مدريد
ريال بيتيس
الدوري الإسباني
16:15
إيبار
برشلونة
كأس الكونفدرالية
23:59
نهضة بركان
الزمالك

اسأل مجرب ومتسألش طبيب.. ضحايا صن داونز يرسمون للأهلي طريق الريمونتادا

السبت 06/أبريل/2019 - 11:18 م
الكابتن
هاني عصام
طباعة

لا صوت يعلو في الساعات الجارية فوق صوت وأصداء مباراة الأهلي وصن داونز الجنوب أفريقي التي انتهت بفوز الأخير بخماسية نظيفة عصر اليوم السبت في ذهاب الدور ربع النهائي ضمن منافسات الكونفدرالية الإفريقية.

 

وحرص "الكابتن" على التواصل مع بعض لاعبي الزمالك السابقين والذين شاركوا في نهائي أفريقيا عام 2016 أمام صن داونز، حيث خسر الفريق الأبيض بثلاثية نظيفة في لقاء الذهاب بجنوب أفريقيا قبل أن يفوز بهدف نظيف في مواجهة الإياب ويتوج صن داونز بالبطولة وقتها.

 

الأهلي يقدر:


وأكد إبراهيم صلاح لاعب وسط الزمالك السابق والمقاولون العرب الحالي أن الأجواء تكون صعبة للغاية في ملعب صن داونز وخاصة من ناحية ضغط الجماهير، مشيرًا إلى أن الزمالك دخل مرماه أهداف بشكل غريب والفريق كان غير موفق للغاية.

 

وتابع "صن داونز فريق قوي ويمتلك سرعات عالية ويلعبوا بشكل تكتيكي أكثر من رائع والفوز على أرضهم صعب للغاية".

 

وأشار إلى أن الزمالك لم يكن في حالته خلال مواجهة الذهاب والفريق لم يظهر بالشكل المطلوب وتسبب في الأهداف المبكرة وقتها في زيادة الضغوطات على اللاعبين بشكل كبير، مشددًا على أن أهم مميزات صن داونز هي اللعب على الأرض والتحرك بدون كرة والتفاهم الكبير الموجود بين اللاعبين، وأوضح أن لاعبي الزمالك لم يتأثروا بأرضية الملعب وقتها ولم تكن عائق بالنسبة لهم لكن الجو العام يجعلك في وضع غير طبيعي.

 

وعن مباراة العودة، قال صلاح أنه رغم أن النتيجة ثقيلة ولكن فرص الأهلي أيضا موجودة نظرا لامتلاكه فريق محترم ولاعبين كبار بشرط التعامل مع كل الفرص واستغلالها بإيجابية وتجنب الضغوط العصبية ونسيان نتيجة الذهاب والاستبسال داخل الملعب، مشيرا أن الظروف تختلف في الإياب عن 2016 حيث كان يعاني الزمالك من غيابات بالجملة ونقص رهيب في القائمة ولم يوجد خيارات أمام مؤمن سليمان المدير الفني للزمالك حينذاك للاختيار بينها، أما الأهلي فلديه أكثر من فريق ويستطيع تحقيق المعجزة بشرط التوظيف السليم للاعبين من قبل المدير الفني.

 

 أنصاف الفرص:


في الوقت الذي أشاد فيه إسلام جمال مدافع الزمالك المعار إلى  صفوف فريق طلائع الجيش الحالي بفريق صن داونز ووصفه بالفريق الأوروبي والذي يمكنه اللعب في الدوريات الأوروبية ويمتلك توليفة مميزة من اللاعبين بالإضافة إلى محترفين رائعين.

 

وتابع "عندما واجهنا صن داونز في لقاء الذهاب بجنوب أفريقيا في 2016 كانت المشكلة الأساسية لدينا في طريقة اللعب والاعتماد على أسلوب مفتوح وهو أمر صعب للغاية مع صن داونز ولابد أن تواجههم بتكتيك دفاعي لمواجهة طوفان السرعات لهم".

 

وواصل "كنا أفضل من الأهلي في مواجهة صن داونز اليوم لكن الأحمر فريق كبير وقوي والهزيمة لن تؤثر عليه".

 

وعاد جمال لذكريات مواجهة صن داونز مشيرًا إلى أن الزمالك أضاع بعض الفرص في لقاء الذهاب وخاصة في الشوط الثاني وكان يمكن تسجيل هدف على الأقل مشيرًا إلى أن الأهلي لم يشكل خطورة على مرمى صن داونز في مواجهة اليوم.

 

وبرر مدافع الزمالك السابق خماسية الأهلي اليوم بحالة الإجهاد الموجودة لدى اللاعبين بسبب ضغط المباريات مشيرًا إلى أن الخسارة غير منطقية على الإطلاق لكن بحسب سير اللقاء فهي منطقية.

 

وشدد في الوقت نفسه أن العودة ليست مستحيلة خاصة وأن الأهلي يمتلك تشكيلة قوية ولاعبين أصحاب خبرات عالية بالإضافة إلى شخصية الفريق بشرط استغلال أنصاف الفرص والقتال داخل الملعب وعدم الاستسلام لنتيجة مباراة الذهاب.

 

ريمونتادا تاريخية:


واتفق أحمد دويدار مدافع الزمالك السابق والإنتاج الحربي اليوم في الرأي مع إسلام جمال، مشيرًا إلى أن طريقة لعب الزمالك في مواجهة الذهاب أمام صن داونز كانت السبب الرئيسي وراء الخسارة وقتها، موضحًا أن الفريق إذا لعب بتكتيكه المعتاد كان الوضع سيختلف وقتها.

 

وتابع "مؤمن سليمان اعتمد على تكتيك مفاجئ وقتها والضغط من الأمام ولم يتعود اللاعبون على هذا الشكل من قبل وتسبب ذلك في تسجيل هدفين بمرمى الزمالك في بداية اللقاء لكن الحقيقة أن اللاعبين تماسكوا وخرجنا بأقل الخسائر".

 

وأشار إلى أن الزمالك كان ندًا قويًا أمام صن داونز وأضاع بعض الفرص وقتها لكن واجه سوء توفيق بالإضافة إلى التماسك على المستوى الدفاعي وخرج بالخسارة بثلاثة أهداف.

 

وقال دويدار إن لاعبي الأهلي مطالبين بالتأمين الدفاعي في لقاء العودة وألا يكون الاندفاع الهجومي على حساب النواحي الدفاعية لاسيما وأن مهاجمي صن داونز يمتلكون سرعات فائقة ستشكل خطورة كبيرة على مرمى المارد الأحمر، والفريق مطالب بألا يستقبل أهداف جديدة إذا كان يسعى لريمونتادا تاريخية.