رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
الدورى المصرى
22:00
الأهلي
الإسماعيلي
الدورى المصرى
22:00
بيراميدز
النجوم

أغلى من الشحات.. بيراميدز يخطف صفقة الأهلي من المقاولون بـ200 مليون جنيه

الخميس 25/أبريل/2019 - 06:41 م
الكابتن
سعد البسيوني وأحمد أشرف
طباعة
تمسك مجلس إدارة المقاولون العرب برئاسة المهندس محسن صلاح بالحصول على مبلغ 10 ملايين دولار للموافقة على بيع طاهر محمد طاهر مهاجم الذئاب والانتقال لفريق براميدز .


وكان اللاعب قد دخل دائرة اهتمام مسئولو براميدز وأصبح ضمن أولويات براميدز لتدعيم صفوفه للموسم الجديد.

جدير بالذكر أن إدارة المقاولون كانت قد تلقت عرض مؤخراً من قبل المستشار ترك آل الشيخ رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم لعماد النحاس المدير الفني لفريق الكرة الأول للذئاب لقضاء فترة معايشة مع أحد المدربين العالميين بعد نهاية الموسم.

ويملك فريق المقاولون 43 نقطة وينافس بقوة على المربع الذهبي ويستعد الذئاب خلال هذه الفترة للقاء الداخلية المحدد موعده 1 مايو المقبل في الجولة الـ31 من مسابقة الدورى الممتاز.

يأتي ذلك في الوقت الذي يبحث فيه المارد الأحمر عن لاعبين جدد لتدعيم الفريق في الصيف المقبل.


علم "الكابتن" من مصادره داخل النادي الأهلي، أن الساعات الأخيرة الماضية، شهدت اجتماعا على مستوى مجلس الإدارة انتهى إلى اتخاذ قرار سري يؤجل الإعلان عنه في هذا التوقيت، على أن يتم إعلانه نهاية الموسم الجاري، بشأن قائمة اللاعبين الذين سيتم الاستغناء عنهم وعدم قيدهم في قائمة المارد الأحمر في الموسم الجديد.

 

وجاء على رأس قائمة هؤلاء اللاعبين، "جوكر" الفريق أحمد فتحي، والذي نشر "الكابتن" خلال الساعات الماضية أن جلسة جمعته مع محمود الخطيب رئيس الأهلي، لإقناعه بالاعتزال نهاية الموسم الجاري لكبر سنه (34 عاما) على أن يتم ضمه للجهاز الفني للأحمر بدءً من الموسم المقبل أو العمل في أجهزة القطاعات السنية المختلفة بالقلعة الحمراء، إلا أن اللاعب رفض وتمسك بالاستمرار في الملاعب سواء داخل الجزيرة أو في أي ناد آخر، مما جعل أمر بقائه في الأهلي الموسم المقبل أمرا منتهيا.

 

أما أبرز اللاعبين فكان المغربي وليد أزارو والذي أثار أكثر من مشكلة الفترة الماضية بداية من اعتراضه على أكثر من قرار لإدارة النادي لاسيما قرارات الخصم من الراتب بعد الإخفاقات المتتالية في أفريقيا أمام صن داونز الجنوب أفريقي والدوري أمام بيراميدز، حيث هدد اللاعب بفسخ تعاقده مع الأحمر حال تطبيق خصومات مالية عليه ونقل ذلك إلى سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي.

 

وعلم "الكابتن" أن اللاعب ينتظر عرضا فرنسيا للرحيل عن الأهلي بنهاية الموسم الجاري للعب في الدوري الفرنسي وهو ما يرحب به النادي بشرط الحصول على مقابل مادي مناسب، والأمر مسألة وقت لا أكثر.

 

أما اللاعب الثالث فهو قائد الفريق حسام عاشور، الذي بدا أن هناك توافق كامل بينه وبين الإدارة على وضع حد لمسيرته الكروية داخل المستطيل الأخضر بنهاية الموسم الجاري نظرا لكبر سنه (34 عاما)، على أن يتم تكريمه بالشكل المناسب، باعتباره أكثر لاعبي الأحمر الحاليين حصدا للبطولات والألقاب.

 

والأمر لا يختلف كثيرا بالنسبة لمدافع الفريق محمد نجيب (36 عاما) الذي خرج تماما من حسابات المدير الفني مارتن لاسارتي وتناول "الكابتن" منذ يومين تقريرا عن مطالبة إدارة الأهلي له بالاعتزال مقابل عمله في قطاعات الناشئين بالنادي، إلا أنه طلب الحصول على فرصة أخيرة للمشاركة في المباريات قبل ختام مسيرته مع الأهلي.

 

أما اللاعبين الخامس والسادس فهما الثنائي إسلام محارب وهشام محمد والذي جاء قرار الاستبعاد نهاية الموسم لأسباب فنية، في ظل ابتعاد محارب لفترة طويلة عن الملاعب وعدم إثبات جدارته مع الفريق، بينما استبعاد هشام لتقديمه مستوى متواضع وأقل من المتوقع منه منذ قدومه إلى القلعة الحمراء فضلا عن كثرة إصاباته وابتعاده عن الفريق في أوقات حرجة من الموسم.

 

كما تم الاستقرار أيضا على رحيل الثلاثي مؤمن زكريا لابتعاده عن الملاعب والمباريات وتراجع مستواه قبل الرحيل عن الجزيرة، وأحمد حمودي الذي لم يقدم أوراق اعتماده وفشل في استغلال الفرص التي منحت له، وباسم علي بعد ابتعاده تماما عن تشكيل الفريق وخروجه من حسابات الأجهزة الفنية المتعاقبة للأحمر حتى بلغ سن الثلاثين دون ترك بصمة مع الفريق.

 

أما اللاعب العاشر فهو شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي، صاحب الـ 36 عاما، والذي ابتعد تماما عن دائرة الضوء خلال الموسم الأخير ولم يشارك إلا لدقائق معدودة حال إصابة محمد الشناوي الحارس الأساسي، حيث تتجه النية للتعاقد مع حارس متميز بدلا منه من بين الثنائي عامر عامر حارس الإنتاج الحربي أو محمد عواد حارس الإسماعيلي المعار للوحدة السعودي.

 

والمثير أن الاجتماع شهد حالة من الانقسام حول مصير حاوي الفريق وليد سليمان ما بين منحه فرصة أخرى للموسم المقبل أو اعتزاله في ظل كثرة إصاباته، وكبر سنه وتم الانتهاء إلى تأجيل مصيره لنهاية الموسم الجاري عقب عودته من الإصابة والوقوف بشكل نهائي على مستواه مع المارد الأحمر في باقي مباريات الدوري وكأس مصر.


ويستعد الأهلي لمواجهة المصري البورسعيدي يوم الخميس المقبل، في المباراة المؤجلة من الجولة التاسعة عشر من مسابقة الدوري الممتاز.


ويحتل الأهلي المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري برصيد 58 نقطة، بينما يأتي المصري رابعا برصيد 46 نقطة.