رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

ليفربول وتشيلسي الصراع الإنجليزي الأول على السوبر الأوروبي

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 08:57 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة

يستعد عشاق كرة القدم، في كل مكان إلى متابعة مباراة السوبر الأوروبي بين ليفربول بطل دوري أبطال أوروبا وتشيلسي بطل السوبر الأوروبي، غدًا الأربعاء، في مدينة اسطنبول التركية، في تمام الساعة التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة.

وتكررت 7 مرات من قبل أن يلتقي فريقان من دولة واحدة على كأس السوبر الأوروبي، ولم يحدث هذا سوى مع دولتين فقط بواقع مرتين بين فريقين إيطاليين، الأولى في عام 1990 بين سامبدوريا، وإيه سي ميلان، وتفوق فريق ميلان في مجموع المباراتين بنتيجة 3 – 1 ، والثانية في عام 1993، وكان أحد طرفيها أيضا فريق ميلان، ولكن أمام فريق بارما، ونجح فريق بارما في احراز كأس السوبر بمجموع المباراتين بنتيجة 2 – 1 ، وبواقع 5 مرات بين فريقين من إسبانيا، الأولى في 2006، وتغلب فريق إشيبلية بثلاثية نظيفة على فريق برشلونة، والثانية في 2014، وانتصر فريق ريال مدريد على نظيره إشبيلية أيضا بهدفين دون رد، والثالثة في 2015، وعوض فريق برشلونة خسارته السابقة أمام فريق إشبيلية، وفاز عليه بنتيجة كبيرة 5 – 4، والرابعة في 2016، وأكد فريق ريال مدريد تفوقه على فريق إشبيلية، وكرر الفوز عليه بنتيجة 3 – 2، والأخيرة في 2018، وحقق فريق أتلتيكو مدريد انتصارا عريضا على فريق ريال مدريد بنتيجة 4 – 2.

وبمواجهة فريقي ليفربول وتشيلسي على فودافون آرينا بمدينة أسطنبول عاصمة تركيا على كأس السوبر الأوروبي، هي نتيجة لفرض الأندية الإنجليزية سيطرتها على بطولتي أوروبا للأندية، دوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي في الموسم الماضي لتنضم إنجلترا إلى ما سبقوها إيطاليا وإسبانيا.

ولعب فريق ليفربول 5 مباريات في السابق على كأس السوبر، وفاز بالكأس 3 مرات، الأولى في عام 1977، وتفوق بنتيجة ثقيلة جدا على الفريق الألماني هامبورج 6 – 1 في مجموع المباراتين، والثانية في عام 2001، وانتصر على بايرن ميونيخ الألماني بنتيجة 3 – 2 ، أما الأخيرة في عام 2005، وتغلب على فريق سسكاموسكو الروسي بنتيجة 3 – 1. بينما خسر فريق ليفربول كأس السوبر مرتين، الأولى في عام 1978، وانهزم أمام فريق أندرلخت البلجيكي بنتيجة 4 – 3 في مجموع المباراتين، والثانية في عام 1984، وانهزم أمام فريق يوفنتوس الإيطالي بهدفين دون مقابل.

على الجانب الآخر لعب فريق تشيلسي 3 مباريات سابقا على كأس السوبر،  وحصل عيها مرة واحدة في عام 1998 متغلبا على فريق ريال مدريد بهدف نظيف، ثم خسر كأس السوبر مرتين متتاليتين، الأولى في عام 2012، وانهزم أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة عريضة 1 – 4 كما خسرها في العام التالي مباشرة أمام فريق بايرن ميونيخ بضربات ترجيحية بنتيجة 4 – 5 عقب انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلها.

يلعب فريق ليفربول هذه المباراة بعد أن خسر أولى البطولات في الموسم الجديد، وهي درع الإتحاد الإنجليزي أمام فريق مانشستر سيتي بضربات ترجيحية 4 – 5 ،عقب انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ولكنه تجاوزها، وافتتح الدوري الإنجليزي الممتاز بقوة كبيرة بعد أن حقق فوزا كبيرا على فريق نوريتش سيتي بنتيجة 4 – 1، في حين بدأ فريق تشيلسي مبارياته في البريميرليج بهزيمة ثقيلة أمام فريق مانشستر يونايتد بـ4 أهداف دون رد .

إذن الأفضلية فنيا، ومعنويا تصب في صالح فريق ليفربول الذي يعتمد على نفس تشكيلة الموسم المنتهي دون تغيير، بينما قام فرانك لامبارد المدير الفني الجديد لفريق تشيلسي بإدخال عناصر جديدة على تشكيلة الفريق.

وتعتبر الصعوبة التي يواجهها فريق تشيلسي الإنجليزي، في عدم ضمه لأي صفقات جديدة، في الانتقالات الصيفية الجارية، بعد منعه من إجراء أي صفقات بسبب قانون اللعب المالي النظيف الذي اخترقه تشيلسي.

 

 

  

    

ads
ads
ads