رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري الإيطالي
انتهت
4
روما
0
ساسولو
الدوري الإيطالي
انتهت
0
هيلاس فيرونا
1
ميلان
الدوري الإسباني
انتهت
0
ألافيس
1
إشبيلية
الدوري الفرنسي
انتهت
3
موناكو
4
مارسيليا
كأس الكونفدرالية
14:45
1
ماليندي
4
المصري
الدوري الإنجليزي الممتاز
انتهت
3
بورنموث
1
إيفرتون
الدوري الإنجليزي الممتاز
جارية
2
واتفورد
2
أرسنال

"ورطة جوارديولا".. كيف يلعب السيتى بدون لابورتى؟

الأربعاء 04/سبتمبر/2019 - 02:48 م
إصابة إيمريك لابورتي
إصابة إيمريك لابورتي مدافع السيتي
سيف الحسيني
طباعة

أعلن مانشستر سيتي الإنجليزي اليوم الأربعاء، عن خضوع إيمريك لابورتي مدافعه لجراحة في ركبته بعد الإصابة القوية التي تعرض لها اللاعب الفرنسي في مواجهة برايتون.

 

وكان لابورتي ضد تعرض لإصابة قوية في ركبته أجبرته على مغادرة الملعب على نقالة وخرج بعد 37 دقيقة من المباراة.

 

صاحب الـ25 عاما كان أساسيا في كل مباريات سيتي الـ4 التي خاضها حتى الآن في الدوري الإنجليزي.

 

وفاز سيتي بـ3 مباريات وتعادل مباراة حتى الآن، وكان قد تخطى ضيفه برايتون في المباراة التي أصيب خلالها لابورتي بنتيجة 4-0.

 

ووضع لابورتي مدربه الإسباني بيب جوارديولا، في حيرة من أمره للخط الدفاعي للفريق حيث يعتبر إيمريك من الركائز الأساسية في خطة بيب.

 

ويستعرض "الكابتن" في التقرير التالي أبرز الحلول المتاحة لجوارديولا لتعويض غياب لابورتي في الخط الخلفي..

 

استبدال مدافع بمدافع

 

أولى الحلول لدي جوارديولا هي التقليدية بأن يحل مكان لابورتي جون ستونز في قلب الدفاع بجوار نيكولاس أوتاميندي المدافع الأرجنتيني.

 

ورقة فيرناندينيو


بعد خروج لابورتي، دفع بيب بالبرازيلي فيرناندينيو في مركز قلب الدفاع والذي يعتبر ليس جديد على اللاعب المخضرم.

 

فيرناندينيو أصبح اللاعب رقم 2 في مركز رقم "6" بعد قدوم رودري من أتلتيكو مدريد والذي شارك منذ بداية الموسم في هذا المركز بجانب جوندجان.

 

ولعب فيرناندينيو في مركز قلب الدفاع من قبل مع السيتي في لقاء أرسنال الموسم الماضي في اللقاء الذي انتهى بثلاثية مقابل هدف على ملعب "الاتحاد".

 

كما شارك الدولي البرازيلي بعدها مع السيتي أمام شالكة الألماني في دور المجموعات بدوري أبطال في مركز قلب الدفاع وكان اللقاءين بجوار أوتاميندي.

 

 

الاعتماد على الأظهرة

 

الحل الأخير هو الاعتماد على أظهرة السيتي متمثلة في الظهير الأيمن المخضرم كايل ووكر والأيسر بنيامين ميندي.

 

ووكر قد يدخل كقلب دفاع بجانب أوتاميندي على أن يشارك الوافد الجديد البرتغالي جواو كانسيلو في مركز الظهير الأيمن.

 

ولعب ووكر من قبل في مركز قلب المدافع وقام بأداء أكثر من رائع مع منتخب بلاده إنجلترا وخاصة مع المدرب جاريث ساوثجيت في مونديال روسيا الماضي.

 

الحل الآخر هو إذا أراد بيب اللعب بمدافع أعصر وحينها سيعتمد على ميندي للعب بجوار أوتاميندي واستغلال هذه الميزة التي كانت في لابورتي والتي كانت تساعد الفريق في بناء الهجمة، على أن يظل ظهير أيسر الفريق الأوكراني زيتشنكو.

ads
ads
ads