رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري الإيطالي
12:30
ساسولو
إنتر
الدوري الإيطالي
15:00
سامبدوريا
روما
الدوري الإيطالي
20:45
ميلان
ليتشي
الدوري الإسباني
21:00
إشبيلية
ليفانتي
الدوري الإنجليزي الممتاز
17:30
مانشستر يونايتد
ليفربول

رغم الفوز وتصدر المجموعة.. 4 سلبيات تهدد الأهلي قبل المرحلة الأهم في دوري الأبطال

الأربعاء 29/أغسطس/2018 - 12:03 ص
الكابتن
أحمد أشرف
طباعة

حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، فوزاً مقلقاً على كمبالا سيتي الأوغندي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في ختام دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

وتمكن المارد الأحمر من تحقيق الهدف الأهم وهو تصدر المجموعة الأولى والابتعاد عن عن أقوى الفريق في البطولة ليصطدم بأحد فرق المركز الثاني في المجموعة الثلاثة الأخرى والأقل في المستوى.

وعلى الرغم من الانتصار وإنهاء دور المجموعات في الصدارة، إلا أن الفريق واجه العديد من السلبيات خلال المباراة والتي تسببت في استقبال المارد الأحمر لثلاثة أهداف.

ويستعرض "الكابتن"، 4 سلبيات ستهدد الفريق الأحمر خلال الفترة المقبلة وهي المرحلة الأهم بالبطولة الأفريقية.

 

انهيار مستوى  الشناوي

يعيش الجمهور الأهلاوي حالة من القلق الشديد بسبب الأداء الضعيف الذي ظهر عليه الحارس محمد الشناوي والذي اشترك مع زملائه في مسؤولية الأهداف الثلاثة التي سكنت الشباك الحمراء.

الأداء الضعيف للشناوي أعاد إلى الأذهان الأخطاء الكارثية للحارس شريف إكرامي والتي أضاعت على الأهلي العديد من الألقاب أبرزها لقب دوري أبطال أفريقيا الموسم الماضي.

 

سوء التشكيل

من ضمن السلبيات أيضاً سوء التشكيل الذي بدأ به كارتيرون المباراة وتحديداً التغييرات التي حدثت في الثلاثي خلف المهاجم أزارو فضلاً عن سوء توظيف الجناحين.

 

غياب الضغط على الخصم

غاب الضغط من جانب لاعبي الأهلي على لاعبي كمبالا فضلاً عن المساحات الواسعة بين الخطوط تسببت في غياب الاستحواذ وتشكيل خطورة دائمة من جانب لاعبي الخصم الذين كثفوا من هجماتهم ووصلوا إلى مرمى الأهلي بعدد كبير من اللاعبين.

 

سوء أداء سعد سمير

قدم سعد سمير واحدة من أضعف مبارياته على المستوى الدفاعي وتحديداً في التعامل مع الكرات العالية، وهو ما يقلق جمهور الأهلي الذي يتذكر الخطأ القاتل الذي ارتكبه في مباراة الوداد المغربي في ذهاب نهائي النسخة الماضية عندما تفوق عليه الأقصر في القامة أشرف بن شرقي وسعدد رأسية في الشباك.

نفس الأمر تكرر في مباراة كمبالا وتحديداً في الهدفين الأول والثاني عندما فشل في التعامل مع كرتين عرضيتين سكنتا شباك المارد الأحمر.

ads
ads
ads