رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي

سعيد على
ads
كأس آسيا
15:00
1
البحرين
2
كوريا الجنوبية
كأس آسيا
18:00
1
قطر
0
العراق

نصائح إلى لاسارتي.. 4 فوارق بين فيتا كلوب الكونفدرالية والأبطال؟

الخميس 10/يناير/2019 - 08:46 م
الكابتن
أحمد أشرف
طباعة
يستعد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي لخوض المحطة الأولى في مشوار الفريق نحو اللقب التاسع والذي فشل المارد الأحمر في تحقيقه في النسختين الماضيتين عندما خسر أمام الوداد البيضاوي عام 2017 والترجي التونسي في 2018.

ويبدأ الفريق الأحمر ضربة البداية أمام فريقًا عنيدًا هو فيتا كلوب الكونغولي وصيف بطولة كأس الكونفدرالية في النسخة الأخيرة والتي خسرها أمام الرجاء البيضاوي المغربي.

وعلى الرغم أن الفريق الكونغولي يبدو فريقًا ليس مجهولاً بالنسبة للجهاز الفني بقيادة مارتن لاسارتي خاصةً أنه خاض نهائي لمنافسة قارية إلا أن الفريق تغير شكله بعض الشيء بعد رحيل عدد من اللاعبين عقب نهائي الكونفدرالية.

ويكشف "الكابتن" في التقرير التالي عدد من الفوارق بين فيتا كلوب خلال بطولة الكونفدرالية وخلال تواجده الحالي في دوري الأبطال.


رحيل عدد كبير من اللاعبين 

على عكس بطولة الكونفدرالية، سيدخل فريق فيتا كلوب بطولة دوري أبطال أفريقيا وهو يفتقد أغلب الأعمدة الرئيسية للفريق بعد رحيل إدي نجوي إمومو لاعب الوسط المدافع إلى سموحة السكندري.

كما رحل المهاجم الدولي الكونغولي موكوكو إلى اتحاد طنجة المغربي لمدة موسمين، كما انتقل شادراك لوكومبي موزونجو جناح الفريق إلى صفوف إنبي.

كما اقترب ماكوسو مهاجم الفريق من الانتقال إلى سموحة أيضا، والظهير الأيسر نجويدا موزينجا من الوداد البيضاوي المغربي.


الطريقة الثابتة 

لم يغير المدير الفني للفريق الكونغولي فلورينت إبينجي من طريقة اللعب التي يعتمد عليها فيتا كلوب وهي 3/3/4 والتي قدم بها نتائج مميزة في مباريات الكونفدرالية، وذلك على الرغم من رحيل عدد من القوام الأساسي للفريق.



نجوما وموزينجا أخطر الأسلحة 

يعتمد فيتا بشكل كبير في مبارياته الأخيرة على قدرات الظهير الأيسر نجويدا موزينجا على الانطلاق والتهديف، بالإضافة إلى قدرة نجوما لاعب الوسط على السيطرة والتحكم في مجريات المباراة.

ويمتاز الجناح الشاب دوكبيل مولوكو والذي يعوض رحيل موزونجو بالسرعة والمهارة والتي ستشكل أزمة على دفاعات الأهلي.


الهجمات المرتدة 

يمتاز فريق فيتا كلوب بالاعتماد على الهجمات المرتدة، حيث يستغل أبينجي سرعات لاعبيه خاصةً في المباريات خارج الملعب من أجل مباغتة الخصم.